الإنتفاظة الفلسطينيّة الثالثة

الإنتفاظة  الفلسطينيّة  الثالثة
الإنتفاظة الفلسطينيّة الثالثة لتحرير فلسطين

للثورات العربية منطق

للثورات العربية منطق
للثورات العربية منطق

ثورات الشعوب العربيّة

ثورات  الشعوب العربيّة
ثورات الشعوب العربيّة

الشّعب العمري يصنع الثورة

الشّعب  العمري  يصنع  الثورة
الشّعب العمري يصنع الثورة

الترجمة إلى كلّ اللّغات(traduti)

4shared.benabderrahmane......

الأحد، 17 أبريل، 2011

1/9 مِن آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآهات الشعوب(بلاحدود) الحرّة..........

















بسم الله الرّحمان الرّحيم
خطاب وكتاب الشعوب (بلاحدود )الحرّة ومِن الشّعب السوري الحُر ...........
مِن المواطن البسيط بن عبد الرّحمان! ومِن الشعوب (بلاحدود)الحرّة ومِن الشّعب السور ي الحُر الحُر............. إلى العدل
والعدالة ............إلى المنظّمات الدوليّة لحقوق الإنسان
.............إلى.........
سؤال يُطرح على الشّعب السوري هذه الأيّام بشكل مكثف (وكأنّ الشّعب مجنون! أو حمار ! مركوب فوقه ! ومُساق ! ........وهويُقتل ويذبح ويهان في الشوارع والطرقات .......إلخ دون أن يعلم ماذا يريد ! أو لماذا هو يتظاهر ! وكأنّها أسئلة تعجيزيّة ! كتلك الطرحات التشكيكيّة ! الّتي يهدّد بها الملحدون ! البسطاء مِن النّاس حتّى يكفّرونهم .......)وهو :
ماهي مطالبكم ?! =ماهي مواجعكم! ?!=ماذا تريدون ?! =لماذا خرجتم لتتظاهرون(وكأنّهم يتظاهرون بالمظاهرات وليست لديهم أيّة مطالب.....!
ومِن بين المواجع! الّتي أخرجت الشّعوب للشّارع ويصرخ متألّما والقيح ! ينزف مِن قلبهم الكابتة ! والكاتمة! و مِن عيونهم الّتي رأت وترى الظّلم ولا تستطيع أن تفعل شيءا ومِن آذانهم الّتي سمعت قصص وحكاوي وشكاوي المظلومين لبعضهم البعض كمن يحدّث نفسه !
بعد أغلقت في وجوههم الأبواب الّتي إستعمر مفاتيحها الظّلم والظالمين ومنعوا حتّى العالم عنهم حتّى لا يتصل بهم ولا يتّصلون به ولا يراهم أحد ولا يرون أحد ولا يسمع آهاتهم أحد ولا يسمعون لأحد كما حدث لعين وسمع وفؤاد وقلم(بتحفّظ)! قناة الجزيرة العربيّة (وقُل العالميّة ولا تهب) والّتي تثق فيها الشّعوب العربيّة وكأنّ مانعيها قد تحالفوا !ضدّ شعوبهم مع الصهاينة ومسيّروا القناة الإسرائيليّة الجديدة المنافسة لقناة الجزيرة العربيّة ..................ولكن هيهات !
آآآآآآآآآآآآآ.............آآآآآآه لا للفساد !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه لا للفاسدين !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه لا للرّشوة والمحسوبيّة !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه لا للإرهاب الإداري !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه للسرقة والنّهب للبلاد والعباد!
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه لا لمعاملة الشعوب كالكلاب مِن طرف بعض مِن عناصر!(مافيا)!الأمن شرطة ودرك ........!
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه لا للإستعباد !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد الحريّة !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد حريّة الرّأي !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد حريّة الفكر !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد حريّة الديانة والمعتقد !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد حريّة التّعبير !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نيرد حريّة الصحافة !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد العدل والعدالة !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد دولة وليسا سجنا وسجّانا ومعسكرا .....إلخ !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد محاسبة القتلة والمجرمين !
آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه نريد دولة (بمعنى الكلمة)ورئيسا وحكومة وشرطة ودركا وجيشا ......إلخ يرفعون رُؤوسنا أينما ذهبنا ولا نريد مافيا ! وقطّاع طرق! وتجّار الأرض ! والعرض !
.....................آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه.............آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه......... آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه............آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه آآآآآآآآآآ..........آآآآآآآآه...........

ليست هناك تعليقات: