الإنتفاظة الفلسطينيّة الثالثة

الإنتفاظة  الفلسطينيّة  الثالثة
الإنتفاظة الفلسطينيّة الثالثة لتحرير فلسطين

للثورات العربية منطق

للثورات العربية منطق
للثورات العربية منطق

ثورات الشعوب العربيّة

ثورات  الشعوب العربيّة
ثورات الشعوب العربيّة

الشّعب العمري يصنع الثورة

الشّعب  العمري  يصنع  الثورة
الشّعب العمري يصنع الثورة

الترجمة إلى كلّ اللّغات(traduti)

4shared.benabderrahmane......

الأحد، 11 يناير، 2009

اسرائيل تستخدم (قنابل محرمة دوليا)!!!!!!!!!!! في حربها على غزة......



اسرائيل تستخدم قنابل محرمة دوليا في حربها على غزة
8 يناير 2009 مدرج ضمن متفرقات
كشفت مصادر صحفية أن الجيش الإسرائيلي استعمل قنابل الفوسفور الأبيض في العدوان الذي يشنه على قطاع غزة منذ ما يقارب الأسبوعين .
و يعتبر الفسفورالأبيض مادة تتفاعل مع الأكسجين بسرعة كبيرة، وينجم عن هذا التفاعل غازات حارقة ذات حرارة عالية و في حال استعمال هذه القنابل ضد الانسان فانه يحرق جسمه ويفتت لحمه ولا يبقى إلا العظم، كما أن استنشاقه مباشرة يهيج القصبة الهوائية والرئة مسببا السعال .
وتستغله الجيوش للتغطية على تحركات جنودها إذ تنبعث من الفوسفور الأبيض أثناء اشتعاله سحابة كثيفة من الدخان. وقد منحت و حرمت اتفاقية جنيف عام 1980 استخدام الفوسفور الأبيض ضد السكان المدنيين ، ويعتبر استخدامه جريمة حرب.
و قد استعمل هذا السلاح لأول مرة في القرن التاسع عشر ممن كانوا يعرفون بالوطنيين الإيرلنديين، وكان على شكل محلول عندما يتبخر يشتعل ويخلف حريقا ودخانا، ثم استعمله بعد ذلك في أستراليا عمال موسميون غاضبون، وفي نهاية عام 1916 صنعت بريطانيا أولى قنابل فوسفورية، وفي الحرب العالمية الثانية تم استعمال سلاح الفوسفور الأبيض بشكل لافت من لدن القوات الأميركية وقوات دول الكومنولث كما استعمله اليابانيون بنسب أقل.
كما استعمل الجيش الأميركي أيضا القنابل الفوسفورية في حرب فيتنام، وتحدثت تقارير إعلامية عن أن القوات الأميركية استخدمتها كذلك في هجومها على مدينة الفلوجة العراقية في نوفمبر عام 2004 .
وقد استعملت إسرائيل أيضا سلاح القنابل الفوسفورية أثناء اجتياحها لبنان سنة 1982 وفي حربها عليه في جوان 2006، و هو الحال بالنسبة لسكان غزة .
المصدر : موقع الإذاعة الجزائرية في حربها على غزة
8 يناير 2009 مدرج ضمن
متفرقات
كشفت مصادر صحفية أن الجيش الإسرائيلي استعمل قنابل الفوسفور الأبيض في العدوان الذي يشنه على قطاع غزة منذ ما يقارب الأسبوعين .
و يعتبر الفسفورالأبيض مادة تتفاعل مع الأكسجين بسرعة كبيرة، وينجم عن هذا التفاعل غازات حارقة ذات حرارة عالية و في حال استعمال هذه القنابل ضد الانسان فانه يحرق جسمه ويفتت لحمه ولا يبقى إلا العظم، كما أن استنشاقه مباشرة يهيج القصبة الهوائية والرئة مسببا السعال .
وتستغله الجيوش للتغطية على تحركات جنودها إذ تنبعث من الفوسفور الأبيض أثناء اشتعاله سحابة كثيفة من الدخان. وقد منحت و حرمت اتفاقية جنيف عام 1980 استخدام الفوسفور الأبيض ضد السكان المدنيين ، ويعتبر استخدامه جريمة حرب.
و قد استعمل هذا السلاح لأول مرة في القرن التاسع عشر ممن كانوا يعرفون بالوطنيين الإيرلنديين، وكان على شكل محلول عندما يتبخر يشتعل ويخلف حريقا ودخانا، ثم استعمله بعد ذلك في أستراليا عمال موسميون غاضبون، وفي نهاية عام 1916 صنعت بريطانيا أولى قنابل فوسفوريةp، وفي الحرب العالمية الثانية تم استعمال سلاح الفوسفور الأبيض بشكل لافت من لدن القوات الأميركية وقوات دول الكومنولث كما استعمله اليابانيون بنسب أقل.
كما استعمل الجيش الأميركي أيضا القنابل الفوسفورية في حرب فيتنام، وتحدثت تقارير إعلامية عن أن القوات الأميركية استخدمتها كذلك في هجومها على مدينة الفلوجة العراقية في نوفمبر عام 2004 .
وقد استعملت إسرائيل أيضا سلاح القنابل الفوسفورية أثناء اجتياحها لبنان سنة 1982 وفي حربها عليه في جوان 2006، و هو الحال بالنسبة لسكان غزة .
المصدر : موقع الإذاعة الجزائرية

ليست هناك تعليقات: